و
تاريخ النشر

17-Thul-Qi’dah-1443

 

حفل تخريج طالبات الدفعة 13 بكلية التربية بالمزاحمية

 

حفل

المزاحمية – أروى بنت عبدالله الجبرين

تحت رعاية وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات سعادة الدكتورة شريفه بنت عوض الكسر ،زفت كلية التربية بالمزاحمية خريجات  الدفعة الـ 13 والبالغ عددهن (١٩٠) طالبة، وذلك يوم الثلاثاء الموافق14/11/1443هـ في مسرح كلية الدراسات الإنسانية بضرماء وكان في استقبال سعادة الدكتورة شريفه  لدى وصولها سعادة الدكتورة  ابتسام بنت عبدالعزيز بن ناهض عميده كلية التربية بالمزاحمية ، وسعادة الدكتورة هياء بنت محمد السبيعي وكيلة الكلية، ورئيسات أقسام الكلية, أقيم حفل خطابي بهذه المناسبة قدمته كل من الطالبات ، أسيل بنت حميد، ومنيرة الجليغم ، وفي الناصري ، افتتح الحفل بالوقوف للسلام  الملكي ثم آيات من الذكر الحكيم، تلى ذالك مسيرة الخريجات، ثم كلمة مُسجله لرئيس الجامعة ذكر فيها "أن  هذا الوطن بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – يعيش عصر من الإنجازات ومسابقة للزمن والسعي لتحقيق نجاحات في مجالات عدة ولذا يحق لنا أن نفتخر ونفاخر بقيادة جعلت المواطن محور الاهتمام وراهنت على علو همته وتحقيق أهدافه, وأشار إلى أن الخريجين ركيزة أساسية في رؤية المملكة 2030 وينتظر منهم المساهمة في تحقيق مستهدفاته للوصول إلى المكانة التي يستحقها" ثم القت عميده الكلية كلمة ، باركت فيها لبناتها الخريجات في جميع الأقسام كما قالت بأنه قد حان وقت الثمار ووقت الحصاد كما تمنت أن  يبارك الله لهن في حياتهن العلمية والعملية وأن يكونن مساهمات في خدمة الدين والوطن ويشاركن في تحقيق تطلعاته كما شكرت سعادة رئيس الجامعة على دعمه الدائم المستمر، وكذلك سعادة الدكتورة شريفة الكسر و وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات لتشريفها الحفل كما شكرت جميع من ساهم في نجاح الحفل، تلى ذلك عرضًا مرئيًا عن إنجازات الجامعة خلال السنوات الماضية ثم القت الطالبة روابي القحطاني كلمة الخريجات عبر ت فيها عن شكرهن وتقديرهن لمشاركة سعادة الدكتورة شريفة  للحفل، كما قدمت فخرهن بأنهن ثمرة مباركه من ثمار غرس مبارك وأنهن جوهر هذ السعي الحثيث والعطاء الجزيل من ولاة الأمر وندرك قيمة ما نحمله من هدف نبيل في خدمة الوطن ، مدركات أهمية ما أمنه قادتنا فينا من عزائم وقاده وأرواح  وثابة, وحماس منقطع النظير, لنكون عند حسن ظنهم ومناط فخرهن  واعتزازهن بما يمتلكنه من علوم ومعارف ، وما حصدناه من مهارات وخبرات خلال دراستنا الجامعية مؤمنات بأنه لا يرتق شعب إلى أوج العلى مالم يكن بسواعد وعقول  أبنائه ، وختمت كلمتها بشكر سعادة رئيس الجامعة وسعادة وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات وسعادة عميدة الكلية ووكيلة الكلية كما واصلت  الشكر لأولياء الأمور عرفاناً منا لعظيم عطائهم .

وفي الختام كرمت سعادة الدكتورة شريفه وسعادة الدكتورة ابتسام الخريجات الحاصلات على مرتبة الشرف الأولى و البالغ عددهن (12)طالبة ، والطالبات المتفوقات والبالغ عددهن (30) طالبة في مختلف أقسام الكلية .

 

ن

 

كمةى